الحياة و المجتمع

ارتبط في المخيّلة التونسية بالثكنة الأمنيّة: هذه حكاية الولي الصالح سيدي “علي الڨرجاني”

ارتبط اسم “الڨرجاني” في المخيلة التونسيّة بالثكنة الأمنيّة الواقعة في منطقة باب القرجاني بالعاصمة التونسية إلا أنّ لهذا الاسم في تاريخ تونس قصة أكبر من الرقعة الجغرافيّة التي يحتلها فهو يرمز إلى أحد أبواب تونس العتيقة وهو “باب القرجاني”.

وقد أطلق اسم القرجاني منذ العهد الحفصي على كامل الجهة الغربيّة لمدينة تونس بعد أن استُلهم من الولي الصالح سيدي “علي القرجاني” وهو واحد من الأربعين من أصحاب سيدي “أبي الحسن الشاذلي”.

ولد سيدي “على الـڨرجاني” في منطقة “قرجانة” شمال منطقة أوذنة على طريق بئر مشارقة مع اختلاف المصادر التاريخية في تحديد تاريخ مولده، ونبغ منذ صغره في تحصيل العلوم وحفظ القرآن الكريم في وقت وجيز كما تتلمذ على يدي كبار أقطاب التصوّف على غرار  أبي سعيد الباجي وأبي الحسن الشاذلي.

وعن سعة علمه وصفاء روحه وعن غوث المحتاجين كتبت السير التاريخيّة حتى أنه لُقّب بشاذلي زمانه، كما أفنى حياته في تدريس العلوم الدينية والحكمية وآداب اللغة العربية إلى حين وفاته عام 681هـ/82 – 1283م.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *