fbpx
الحياة و المجتمع

“النقاش البيزنطي”: قصّة الجدل العقيم التي لا يعرفها الكثيرون

من منا لا يعرف النقاش البيزنطي أو من لم ينخرط يوما ما في نقاش محسوم النتيجة منذ البداية فلا هو بقادر أن يقنع الطرف المقابل بوجهة نظره ولا الشخص الآخر بقادر على زحزحة قناعاته قيد أنملة. فما قصّة هذا النقاش البيزنطي يا ترى؟

يعود أصل الحكاية عندما حاصر السلطان العثماني محمد الفاتح القسطنطينية عاصمة الإمبراطورية البيزنطية بعد أن كانت المدينة سدّا منيعا استعصى على جميع محاولات الغزو على مدى 11 قرنا ولكنها وقعت أخيرا بين يدي العثمانيين سنة 1453م بقيادة محمد الثاني الذي لقب فيما بعد بمحمد الفاتح.

وفي الوقت الذي كان الجيش العثماني يدّك أسوارها المنيعة كان البيزنطيون غارقين في خلافاتهم الدينية وكانوا يكفّرون بعضهم بعضا ولم تجد معهم دعوات الامبراطور قسطنطين الحادي عشر ودموعه لتوحيد صفوفهم والذود عن امبراطوريتهم التي كانت في طريقها إلى السقوط.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

four − 4 =