متفرّقات

بين “آدم” و”ميغان”: عشقها وعندما ماتت كرّس حياته لتحقيق أمانيها

التقى “آدم” و”ميغان” لأول مرة في كوريا الجنوبيّة عندما كانا يدّرسان اللغة الانجليزيّة هناك، وسرعان ما أحبّا بعضهما البعض وقررا الزواج.

ولكن سعادة الزوجين لم تدم طويلا حيث اكتشفت “ميغان” إصابتها بالسرطان في مراحله المتأخرة وسرعان ما تعكرت حالتها الصحيّة إلا أن زوجها لم يتخل عنها وظلّ بجوارها حتى فارقت الحياة.

وبعد وفاتها كرّس “آدم” حياته لتحقيق أمانيها التي كانت قد كتبتها على ورقة وعددها 30 أمنية وتمكن من تحقيق 10 أمنيات ومن بينها أن تسافر إلى 5 دول وتشارك في ماراثون وتقرأ في كلّ سنة 12 كتابا.

وكان آدم كلّما سُئل عن وظيفته يجيب مباشرة :وظيفتي هي تحقيق أمنيات ميغان، ولاشيء غير ذلك”.

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *