أخبار المشاهير

شيرين عبد الوهّاب تنهار باكيّة و تناشد السيسي لإنقاذها(فيديو)

تدّخلت الفنانة شيرين عبد الوهّاب، في برنامج “الحكاية” للإعلامي عمرو أديب الذي يعرض على فضائية “Mbc مصر”، للتعليق على قرار إيقافها من نقابة المهن الموسيقية بعد اتهامها بالتطاول على مصر أثناء حفلها الذي أقيم الأسبوع الماضي بالبحرين.

واعتذرت شيرين عمّا صدر منها في الحفل وخروجها عن النص عندما قالت “هنا أتكلم براحتي إنما لو في مصر هتسجن”، التصريح الذي اعتبره البعض إساءة لمصر مما اضطر المحامي سمير صبري بتحريك دعوى قضائية ضدها.

وأنهارت شيرين، خلال مداخلتها، بالبكاء معبرة عن حزنها لما يصدر من اتهامات من قبل البعض، موضحة أنها تفتخر بوطنيتها ولم تقصد أي إساءة لبلدها.

وقالت شيرين ” أنا حزينة لأن هناك قنوات غير مصرية روجت أنه تم القبض عليّ وأنا لم يصلني أي طلب من أي جهة رسمية للتحقيق، “أشعر أن هناك من يتربص بي ويريد تشويهي ، ما حدث أني وسط الحفل كان الفستان يطير من الهواء، وكنت أمزح مع الجمهور ونضحك، فقلت للجمهور ”أنا هنا بتكلم براحتي في مصر اللي بيتكلم يتحبس” وأقصد بها البلاغات التي تقدم ضدي بعد كل حفل”.

وأضافت شيرين ” أنا مظلومة وحسبي الله ونعم الوكيل، الرئيس عبد الفتاح السيسي والدنا كلنا، وأستنجد به ضد المؤامرة المدبرة ضدي، لا أصدق أنه يتم التشكيك في وطنيتي أصبحت أشعر بالاضطهاد، أنا مثل ابنته”.

جدير بالذكر أن هذه ليست المرة الأولى التي تقع فيها شيرين في هذا الموقف المحرج، بل كانت لديها العديد من التصريحات التي سببت جدلا واسعا خلال الفترة الماضية، وكان لنقابة الموسيقيين العديد من الإجراءات القانونية ضدها.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *