متفرّقات

في حادثة غريبة: “آمي” و”كاتي”.. طفلتان توأمتان تولدان بفارق 3 أشهر كاملة

دوما ما نسمع عن قصص التوائم الذين يولد أحدهما قبل الآخر بدقائق معدودة مما يجعل أحدهما أكبر من الآخر ولكن هل سمعت من قبل عن طفلتين توأمتين تكبر إحداهما الأخرى بـ 3 أشهر كاملة (87 يوما).

حيث تفاجأت بريطانية تدعى “ماريا جونز اليوت” بآلام المخاض تداهمها قبل 4 أشهر من الموعد المحدد للولادة لتنجب فيما بعد ابنتها “آمي” بعد 26 أسبوعا فقط من الحمل ولكنّ الغريب أن آلام المخاض توقفت ليستمر حملها في “كاتي” على مدى الـ 3 أشهر الموالية قبل أن تولد بصورة طبيعية.

ووفق ما ذكرته صحيفة “ميرور “البريطانية فإنه عادة ما يقوم الرحم بطرد التوأم معا خارجه عند حدوث التقلصات ولكن في هذه الحالة رجح الأطباء أنّ الحجم الصغير للطفلة “ايمي” منع حدوث ذلك.

ورغم أن الأطباء حذروا ماريا من أن طفلتيها لن تكتب لهما النجاة ولكنهما ” كافحتا للبقاء على قيد الحياة، وها هما اليوم هنا، إنهما حقاً معجزتنا الصغيرة” وفق قولها.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *