غير مصنف

هدم منزل لمواطن بالقيروان على وجه الخطأ.. رئيس البلدية يوضّح

تداولت عدد من المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي مساء أمس الخميس خبر مفاده تنفيذ بلدية القيروان لقرار هدم منزل بالمدينة على وجه الخطأ مما تسبب في حالة من الاستياء والغضب وسط الأهالي.


من جهته، نفى رئيس المجلس البلدي بالقيروان، رضوان بودن ما تم تداوله مؤكدا أن العملية “قانونية” وتمت بعد استكمال كل الاجراءات.


وأوضح رئيس البلدية في تصريح لوات انه لم يقع احترام شروط رخصة البناء، وهو ما استوجب اصدار قرار هدم للأجزاء المخالفة من البناية مبيّنا أن قطعة الأرض التى شيد عليها المنزل على ملك أحد المواطنين اقتناها من الوكالة العقارية للسكنى وفرط فيها بالبيع دون وجه قانوني لمالك جديد (حسب قانون الوكالة لا يمكن بيع أرض بيضاء لمالك جديد قبل عامين الا بعد استكمال البناء) وقام هذا الأخير بدوره باستخراج الوثائق ورخصة البناء باسم المالك الاصلي ولم يحترم شروطها.


كما أكد بأن أعوان الشرطة البلدية قد تنقّلوا في شهر ماي 2018 لمعاينة العقار حيث قاموا بتسجيل المخالفات باسم الشخص الذي كان موجودا حينها وهو المالك الجديد الذي ادعى ملكيته للأرض لذلك صدر الإعلام بالمخالفة باسمه، مشددا على أن منح البلدية لرخصة البناء لا يعني بالضرورة الاقرار بثبوت ملكية قطعة الأرض.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *